منذ ساعه و 29 دقيقه
  التقت قياة قوات التحالف العربي بعدن مساء السبت بنخبة من المفكرين والمثقفين والنشطاء من أبناء العاصمة عدن في مقر قيادة التحالف بالعاصمة عدن.   وتركز النقاش خلال اللقاء على العديد من الجوانب المختلفة التي تخص الأوضاع في العاصمة عدن ، والبحث عن السبل الممكنة لإستعادة
منذ ساعه و 33 دقيقه
  ذهلت من ذلك المستوى الأخلاقي والقيمي الهابط الذي وصلت إليه بعض من تلك الأقلام و الأبواق غير المسؤولة وخصوصا الجنوبية منها , وألتي أنبرت بشراسة بعبارات التخوين لهاني بن بريك بسبب ترحيبه وتأمينه لوصول أسرة الرئيس الراحل عفاش إلى عدن , لنختلف مع بن بريك أو مع غيره ولكن
منذ ساعه و 53 دقيقه
  انتشر منذ صباح يوم أمس صور لأعلام الجنوب وهي تزين جبال وشوارع المناطق المحررة في مدينة العليا (القصاب) في بيحان الأعلى .   وظهرت الصور من قمة جبل ريدان بعد تحريره من قبل المقاومة الجنوبية، الذين قاموا برفع علم الجنوب على قمة الجبل .   كما نشرت  لعناصر من المقاومة
منذ ساعتان و 41 دقيقه
  كشفت وثيقة عن فضيحة جديدة للشرعية اليمنية ضمن فضائح الفساد المستمرة في مسؤولي الشرعية وحكومة احمد بن دغر.    الوثيقة التي رفعها المستشار الثقافي بالسفارة اليمنية بماليزيا  لوزير التعليم العالي باسلامه  توضح قيام السفير المنتمي لجماعة الاخوان المسلمين باليمن
منذ ساعتان و 46 دقيقه
  استقبال أسرة صالح كشف حقيقة البحث بهوس عن مهاجمة المجلس الانتقالي لتظهر هشاشة كل ما يستندوا عليه في مهاجمتهم العبثية فهناك دول ومنظمات هي من تقيس الامر وتبني عليه تقييمها .   أسرة علي عبدالله صالح تلجئ للجنوب فيتم حمايتها من اي طرف يريد تصفيتهم على ارض الجنوب لالصاق
مقالات
الخميس 07 ديسمبر 2017 07:34 صباحاً

كيف كان يصف عفاش شهدائنا في الجنوب

فهد الصالح العوذلي
مقالات أخرى للكاتب

 

كان عفاش يصف شهدائنا في الجنوب في خطاباته بالخارجين عن القانون والبعض الاخر بالمرتزقه والبعض بالارهابيين ولم يصفهم بالشهداء برغم أنهم استشهدوا وهم يدافعون عن بيوتهم وأعراضهم ودمائهم

 

فعلي صالح الحدي اليافعي استشهد داخل منزله بمدينة زنجبار وهو يدافع عن بيته وعرضه وبعد جرحه تم سحله وقتله والتمثيل بجثته من قبل قوات الامن المركزي التابعه لعفاش وألقي الى خارج منزله بعد أن فارق الحياه

 

وابو الشهداء علي ناصر هادي والشهيد احمد سيف والشهيد علي الصمدي وكثيرين من الشهداء استشهدوا وهم يدافعون عن الدين والوطن والعرض ولكن عفاش كان يصفهم بالمرتزقه

 

وأستشهدوا أبنائنا في جبهات المخاء ومكيراس وبيحان والضالع وكرش والصبيحه وهم يدافعون عن الوطن ويتصدون للمشروع الايراني الفارسي ولكن للاسف عفاش كان يصفهم بالارهابين

 

واليوم عفاش قتل في منزله وسحل الى خارجه ومات وذاق من النفس الكأس الذي أسقأه الكثيرين

 

فيا ترى ماذا تريدونا أن نوصف به مقتل عفاش

نقول الخارج عن القانون فهو انقلب على الرئيس الشرعي

أو نقول له مرتزق فقد قتل وهو يدعي انه مع التحالف

أو نقول له إرهابي فقد قتل بيد من كان يدعي أنهم يحاربون الدواعش والارهاب .

 

 فهد الصالح العوذلي

 

اتبعنا على فيسبوك