منذ ساعه و 7 دقائق
  لأول مرة ملف اليمن يسلم إلى مبعوث اجنبي ينتمي إلى المملكة المتحدة #بريطانيا  يدعى السيد #مارتن في سابقة هي الأولى والتي كسرت إطار الاعتماد على العنصر العربي الذي اعتادت عليه ملفات وقضايا وحروب اليمن أن تسند إليهم منذ قرابة ال 50 عام في أي نزاع .   هل برأييك سيحدث هذا
منذ ساعه و 9 دقائق
  ينفرد البنك المركزي التابع لحكومة الشرعية اليمنية بعدن بإنجازات مصرفية فريدة وغير مسبوقة في تاريخ  العمل المالي والمصرفي بالعالم من أبرزها مايلي: 1- بعد البنك المركزي الوحيد بالعالم الذي باع الدولار واحتياطي النقد الأجنبي بمزاد علني رسمي عبر بنك آخر ولكي يشتري عملته
منذ ساعه و 13 دقيقه
  أثارت رسالة نصية أكتوبر 2014م للقاضي حمود الهتار رئيس المحكمة العليا للجمهورية اليمنية حديثا من الرئيس هادي غضب الشارع والمثقفين والساسة الجنوبيين لما حملته من فتوى قانونية بإستباحة الجنوب ربيع العام 2015م وهو ما تم فعلا وسالت على إثره أنهار من دماء شباب الجنوب وشيبانه
منذ ساعه و 32 دقيقه
  انتصار جديد لصحيفة «الأيام» يؤكد مدى تأثيرها الأدبي والثقافي في المجتمع اليمني.   جامعة عدن أصدرت كتابا بعنوان (أعجوبة القرن تنام النجوم على حنجرته الذهبية.. أبو بكر سالم بلفقيه وطن كامل السيادة)، بمناسبة أربعينية الفنان ابو بكر سالم بلفقيه.. والعنوان الرئيس
منذ ساعه و 38 دقيقه
  في مجلس مقيل منتدى الفقيد محمد أحمد يابلي في الشيخ عثمان، مساء الخميس الماضي، 18 يناير، 2018م، أثار الأستاذ أحمد محمد قعطبي حالة نقاش وجدل حول كلمة المراقب السياسي لـ«الأيام» في عددها الصادر الأربعاء، 17 يناير، 2018م، ولأن المحروسة «الأيام» متوفرة يومياً ومجانا
مقالات
السبت 16 ديسمبر 2017 09:16 مساءً

ما جدوى الحوار بين جنوبيين و الحوثي?

د حسين لقور بن عيدان
dr_laqwar@hotmail.com
مقالات أخرى للكاتب

 

ظهرت و ستظهر دعوات من أفراد و أطراف جنوبية غير رسمية تدعو إلى الحوار مع الحوثي كونه المتحكم في أمور صنعاء و أجزاء مما عرف بالحمهورية العربية اليمنية منذ ثلاث سنوات و هذه الدعوات يبدو لي انها انفعالية لانها غير مدركة ما ذا يعني الحوار على قضايا سيادية مع مليشيا غير معترف بها في القانون الدولي كسلطة شرعية لدولة اليمن.

 

لكي يكون هناك مفاوضات أو حوارا جديا حول القضية الجنوبية لابد من وجود حكومة شرعية في صنعاء معترف بها دوليا تحترم القانون الدولي و تلتزم قراراته و تكون قادرة على الالتزام بما تفضي الية اي مفاوضات بشأن مستقبل الجنوب و العلاقة المستقبلية و حقوق الطرفين الدولية و التزاماتهما تجاه العالم و تجاه بعضهمها و وضع أسس لحل المشاكل التاريخية كي تصبح العلاقة المستقبلية بين الشعبين مبنية على أسس صحيحة و واقعية .

 

لذا لا أعتقد أن هناك ستكون أي جدوى من فتح حوار بين الجنوبيين و الحوثة لا حول مستقبل و لا لتسجيل مواقف سياسية من أمور نقف فيها في الجنوب موقف مضاد مع طرف لا يرى نفسه الا حاكما و منتقما باسم الحق الإلهي.

 

اتبعنا على فيسبوك