منذ ساعه و 13 دقيقه
  وقعت "هيئة الهلال الأحمر الإماراتي" صباح أمس الأثنين إتفاقية لتشييد وتأثيث قاعات محاضرات جامعية في كلية النفط والمعادن بعتق عاصمة محافظة شبوة اليمنية. واكد ممثل الهيئة محمد سيف المهيري بشبوةً خلال توقيع الإتفاقية أن مشروع تشييد القاعات الجامعية وتجهيزها بالأثاث
منذ ساعه و 18 دقيقه
  في تغريداته بخصوص الوضع الاقتصادي في البلاد المنهكة، وارتباطاته الإقليمية والدولية، لاحظ نشطاء يمنيون في خطاب رئيس وزرائهم، ما اعتبروه مؤشرًا على مكمن الخلل في الحكومة الشرعية. وحاول أحمد عبيد بن دغر أمس الثلاثاء، لفت الأنظار إلى الوضع الاقتصادي المتردي جراء انهيار
منذ ساعه و 24 دقيقه
  قال دولة نائب الرئيس رئيس الوزراء السابق الأستاذ "خالد محفوظ بحاح" ان الشرعية اليمنية تعتزم طباعة 600مليار خلال الأسابيع القادمة ، موضحا أن الطباعة العشوائية تؤدي إلى نتائج كارثية ستجعل الريال لا يساوي كلفة طباعته.   وغرد بحاح اليوم الأربعاء في حسابه على تويتر :
منذ ساعه و 27 دقيقه
  في كل أصقاع الدنيا تعقد المجلس النيابية لفترة من الزمن وفي ظل انعقادها تناقش كل القضايا والمستجدات على الساحة الإقليمية، محل اختصاصها، وتقر القوانين والتشريعات التي يحتاجها الإقليم، مناط عملها، والتي تنظم الحياة العامة والخاصة في إطار قوانين تتوافق مع دساتيرها،
منذ ساعه و 30 دقيقه
  عندما تتعرض مؤسسة او شركة ما لنزيف مالي مستمر يكون القرار الأول هو وقف هذا النزيف. ما يجري اليوم لم يعد نزيفا بل ذبحا من الوريد الى الوريد لما تبقى من اقتصاد هش في البلد و من تجارب الحروب ان العملة متى بدأت تنهار لا تتوقف ابدا الا متى عاد الاستقرار والاستقرار مرهون
مقالات
الاثنين 08 يناير 2018 08:49 مساءً

لم تعد السلطة الرابعة سلطة !!

فواز الحنشي
مقالات أخرى للكاتب

 

كنت على متن إحدى الحافلات التي أقلتني من محافظة حضرموت إلى العاصمة عدن، وفي الطريق تبادلت الحديث مع الراكب الذي يقعد بجانبي وبادر هو بالتعريف عن نفسه بأنه محاميا ويعمل في السلك القضائي.

 

وحينما سألني عن نفسي أجبته بأني حديث عهد في مهنة الصحافة والإعلام..

وحينها دار بيننا الحوار التالي:

 

المحامي: أصبح المسؤل يخاف من الإعلام أكثر من خوفه من المحامي والقاضي !

 

أنا: هذا كان سابقا أما في زماننا فالصحفي والمحامي كروت في جيب المسؤل يستخدمهما متى شاء وكيفما شاء.

 

المحامي رد بنبرة مصحوبة بالاعتزاز: ولكن القضاء لا يزال نزيها.

 

أنا حينها أخذتني العزة بالإثم فقلت له مدافعا.. ولكن الإعلام نزيها أيضا.!

 

فهل لا يزال الإعلام نزيها؟!

 

اتبعنا على فيسبوك