منذ ساعه و 11 دقيقه
  وقعت "هيئة الهلال الأحمر الإماراتي" صباح أمس الأثنين إتفاقية لتشييد وتأثيث قاعات محاضرات جامعية في كلية النفط والمعادن بعتق عاصمة محافظة شبوة اليمنية. واكد ممثل الهيئة محمد سيف المهيري بشبوةً خلال توقيع الإتفاقية أن مشروع تشييد القاعات الجامعية وتجهيزها بالأثاث
منذ ساعه و 16 دقيقه
  في تغريداته بخصوص الوضع الاقتصادي في البلاد المنهكة، وارتباطاته الإقليمية والدولية، لاحظ نشطاء يمنيون في خطاب رئيس وزرائهم، ما اعتبروه مؤشرًا على مكمن الخلل في الحكومة الشرعية. وحاول أحمد عبيد بن دغر أمس الثلاثاء، لفت الأنظار إلى الوضع الاقتصادي المتردي جراء انهيار
منذ ساعه و 22 دقيقه
  قال دولة نائب الرئيس رئيس الوزراء السابق الأستاذ "خالد محفوظ بحاح" ان الشرعية اليمنية تعتزم طباعة 600مليار خلال الأسابيع القادمة ، موضحا أن الطباعة العشوائية تؤدي إلى نتائج كارثية ستجعل الريال لا يساوي كلفة طباعته.   وغرد بحاح اليوم الأربعاء في حسابه على تويتر :
منذ ساعه و 25 دقيقه
  في كل أصقاع الدنيا تعقد المجلس النيابية لفترة من الزمن وفي ظل انعقادها تناقش كل القضايا والمستجدات على الساحة الإقليمية، محل اختصاصها، وتقر القوانين والتشريعات التي يحتاجها الإقليم، مناط عملها، والتي تنظم الحياة العامة والخاصة في إطار قوانين تتوافق مع دساتيرها،
منذ ساعه و 28 دقيقه
  عندما تتعرض مؤسسة او شركة ما لنزيف مالي مستمر يكون القرار الأول هو وقف هذا النزيف. ما يجري اليوم لم يعد نزيفا بل ذبحا من الوريد الى الوريد لما تبقى من اقتصاد هش في البلد و من تجارب الحروب ان العملة متى بدأت تنهار لا تتوقف ابدا الا متى عاد الاستقرار والاستقرار مرهون
اخبار المحافظات

أقارب الشهداء يحاصرون قائد الأمن المركزي السابق بلحج قاتل أبنائهم وتوجيهات عليا للإفراج عنه

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - متابعات - ردفان
السبت 13 يناير 2018 11:58 صباحاً

 

حاصر أفراد ينتمون لأسر شهداء ومواطنون غاضبون بردفان، أمس الجمعة، قطاعًا عسكريًا غرب مدينة الحبيلين، لمنع تهريب قائد عسكري كبير اُحتجز، أمس الأول، متهم بقتل أبنائهم خلال توليه منصب رفيع بمحافظة لحج.

وقال مصدر أمني لـ«الأيام» إن القائد السابق لقوات الأمن المركزي بمحافظة لحج العميد قايد هادي علي الورد تم توقيفه بنقطة عسكرية للحزام الأمني بردفان بينما كان في طريقه من صنعاء إلى عدن، قبل احتجازه في القطاع منذ أمس، في إطار الاحترازات الأمنية التي ينتهجها الحزام أمام أي قيادات شمالية عسكرية وافدة من صنعاء.

 

وأوضح المصدر أن "توجيهات عسكرية عليا طالبت بإطلاق سراحه وتسليمه للمنطقة العسكرية الرابعة عدن، هي التي جعلت الجنود والمنتسبين في القطاع يبدون امتعاضهم تجاه هذا القرار وصولاً إلى محاصرة القطاع لمنع خروجه أو تهريبه".

 

وأكد المصدر بأن العميد قايد من خلال التحقيقات الأولية - والتي سجلت بالصوت والصورة سيتم عرضها لاحقًا - اعترف بقمع تظاهرات الحراك، وقتل العشرات من شباب الثورة حينها، بالإضافة مشاركته في الحرب الأخيرة ضد الجنوبيين.

 

وقال المواطنون وأفراد أسر الشهداء في تصريحات لــ«الأيام» إن المجرم الورد قائد الأمن المركزي بالمحافظة ارتكب جرائم فادحة بحق نشطاء الحراك الجنوبي راح ضحيتها مئات الشهداء من الشباب، حينما كان يصدر أوامره للوحدات العسكرية لاقتحام ردفان وساحات النضال الوطني في المحافظة، فضلاً عن دوره المحوري في الحرب الأخيرة بقتاله بصف الحوثيين في لحج وعدن، إلى جانب قائد الأمن المركزي بعدن عبدالحافظ السقاف، والتي راح ضحيتها عشرات من الشهداء من أبناء الجنوب.

*- الأيام

 

 

اتبعنا على فيسبوك